‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎ ‎‎ لماذا لم يسدد ميسي ضربة الجزاء الثانية أمام سان جيرمان - يلا دوري
إشترك معنا ليصلك جديد الموقع

بريدك الإلكترونى فى أمان معنا

الخميس، 9 مارس 2017

لماذا لم يسدد ميسي ضربة الجزاء الثانية أمام سان جيرمان

تمكن ليونيل ميسي من إحراز هدف في مباراة برشلونة وباريس سان جيرمان في دوري الأبطال، والتي انتهت بفوز برشلونة 6-1 على الفريق الباريسي.


ميسي، برشلونة، باريس سان جيرمان، نيمار دا سيلفا، دوري الأبطال

وسجل ميسي هدفه الوحيد في المباراة عن طريق ركلة الجزاء التي احتسبها حكم المباراة لصالح نيمار دا سيلفا، لتصبح النتيجة 3 – 0 لصالح برشلونة، ولكن لماذا لم يسدد ميسي ضربة الجزاء الثانية في المباراة ؟ .

ميسي يسجل ركلة الجزاء الأولى

ركلة جزاء برشلونة الأولى، كانت في بداية الشوط الثاني من مباراة برشلونة وباريس سان جيرمان، وعلى الرغم من أهمية هذه الركلة على مسار المباراة إلا أن ميسي تقدم بثبات، وتمكن من تسجيل الهدف بطريقة رائعة، ولكن ميسي ترك ضرب الجزاء الثانية لزميله نيمار داس يلفا فلماذا ؟

 السبب الأول الذي خاف منه ميسي

ترك ميسي ركلة الجزاء الثانية وأعطاها للبرازيلي نيمار دا سيلفا، والسبب في ذلك أن الركلة الثانية كانت في وقت قاتل جدا من المباراة ولا وقت آخر للتعويض بعكس ركلة الجزاء الأولى، بالإضافة إلى أن ميسي خاف من أن يكون تراب حارس مرمى باريس سان جيرمان حفظ طريقة ميسي في تسديد ركلات الجزاء، وخاصة أن الحارس ذهب في نفس الزاوية التي سدد فيها ميسي الكرة.

 السبب الثاني

سبب آخر وراء عدم تسديد ميسي لضربة الجزاء الثانية، وجعله يتركها لزميله نيمار دا سيلفا، هو أن ميسي كان يخشى ضياع ركلة الجزاء وإهدارها كما حدث في مباراة برشلونة وتشيلسي في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا التي كانت عام 2012، عندما أهدر ميسي ركلة جزاء لبرشلونة.

برشلونة، ميسي، تشيلسي، دوري الأبطال

نتيجة مباراة برشلونة وباريس سان جيرمان

وانتهت مباراة برشلونة وباريس سان جيرمان في دوري الأبطال بنتيجة كبيرة لصالح البارسا، حيث تمكن الفريق الكتالوني من الفوز بنتيجة 6 - 1 ليصعد إلى دور الـ 8 من بطولة دوري أبطال أوروبا، وكانت نتيجة الذهاب انتهت برباعية نظيفة لصالح باريس سان جيرمان.

شارك الموضوع مع أصدقاؤك ومعارفك
شارك الموضوع →
تابعنا →
شارك الموضوع من هنا →

0 التعليقات:

إرسال تعليق